صحيفة أمريكية تفضح سجل إيران الإجرامي ضد أهل السنة

Alshellah . الشله نيوز 372

أبرز صحيفة أمريكية معاناة أهل السنة في إيران واضطهادهم والممارسات القمعية والإعدامات التي يتعرضون لها منذ سنوات عديدة في دولة سيطرت عليها الطائفية ضد الأقليات عامة والسنة والعرب بشكل خاص.
وأشارت صحيفة “هافينجتون بوست” الأمريكية ، في مقال للدكتور “مجيد رفيع زاده، رئيس المجلس الدولي الأمريكي، إلى أن الإعدامات في إيران حاليا وصلت إلى أعلى مستوى منذ 1989م.
وأوضح الكاتب أن العدد الرسمي يدل على أن إيران أعدمت في 2015م أكثر من ضعف من أعدمتهم في 2010م خلال حكم الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد وضعف عشر مرات من أعدموا في 2005م.
وكشف الكاتب عن أن نحو 1000 شخص أعدموا في 2015م وفقا لتقرير صدر مؤخرا عن محقق الأمم المتحدة “أحمد شهيد” المقرر الخاص المعنب بحقوق الإنسان في إيران، إلا أن الرقم غير الرسمي أعلى من ذلك.
ولفت الكاتب إلى أن ذروة الإعدامات في 2015م كانت بين أبريل ويونيو حيث أعدم في المتوسط 4 أشخاص يوميا، ومعظم تلك الإعدامات نفذت في سجون واقعة بمناطق حضرية.
ورأى رئيس المجلس الدولي الأمريكي أن إيران تجاوزت بذلك الصين في عدد من نفذت ضدهم أحكام الإعدام بالنظر إلى نسبة عدد السكان في البلدين.
واستدرك زاده بالقول إنه بجانب الزيادة المقلقة في الإعدامات، فإن الحقوق الأساسية للإيرانيين والأقليات العرقية والدينية تراجعت في 2015م أيضا، وشهد العام الماضي أعلى مستوى من الاستبعاد من الترشح في الانتخابات والتي بلغت 61% منذ إعلان الجمهورية الإسلامية الإيرانية في 1979م.
وتابع الكاتب أن إيران مازالت تستهدف الأقليات العرقية والدينية لديها كالسنة والعرب وبشكل ممنهج، مشيرا إلى أن السنة في إيران هم الأقلية الأكبر في البلاد، ويشتكي السنة من عدم تعيينهم في مناسب رفيعة بالحكومة كوزراء أو محافظين، فضلا عن فرض قيود على بناء مساجد السنة في المناطق ذات الأغلبية الشيعية ومن بينها العاصمة طهران، وتنفيذ إعدامات أو انتظار تنفيذ أحكام إعدام أخرى ضد نشطاء سنة تتهمهم إيران بالإرهاب.