الهريفي للنصراويين: كانيدا رجل المرحلة

Alshellah . الشله سبورت 393

وصف قائد النصر السابق فهد الهريفي، المدرب الإسباني راؤول كانيدا، برجل المرحلة النصراوية الحالية وذلك بقيادته الفريق الأول الذي حقق بطولة الدوري السعودي مرتين متتاليتين قبل أن ينخفض مستواه العام وتضطر إدارته إلى إقالة المدرب الأورغوياني داسيلفا وخليفته الإيطالي فابيو كانافارو خلال النصف الأول من الموسم الجاري.

وخاض النصر مباراتين رسميتين تحت إمرة كانيدا، حيث تعادل في الدوري أمام الوحدة 1-1، وحقق فوزا آسيويا عسيرا أمام بونيودكور في أوزباكستان، فيما تعلق جماهير العاصمة الآمال على المدرب الجديد – القديم، حتى يستطيع قيادة الفريق لتحقيق كأس الملك والتأهل نحو دور الستة عشر في مسابقة الأبطال.

وقال الهريفي في تصريحات خاصة لـ”العربية.نت”: “كنت من مؤيدي عودة كانيدا لعدة أسباب، الفريق بمرحلة تذبذب وضعف وعدم ثقة، يحتاج إلى من ينظمه ويرتبه، سبق وقلت أن كانيدا لديه منظومة عمل واضحة وهو يجيد الأدوار الدفاعية والاستحواذ على الكرة، أما النواحي الهجومية فبحسب الأدوات التي لديك مثل اللاعب المالي مايغا صاحب الحلول الفردية الذي سجل هدفا بالمرمى الأوزبكي”.

وحول التغييرات التي حدثت في النصر بعد حضور كانيدا مجددا إثر تجربة دامت ستة أشهر في الموسم الفائت: “سوف يتحسن الفريق كثيرا معه ويتقوى صفوفه، لا سيما أن الفريق يحتاج إلى الظهور بصورة جيدة”. وزاد: “إذا حضر التنظيم سوف يحضر اللاعبين، والأخير يستطيعون تغيير شكل الفريق تماماً”.

وعن قدرة المدرب الإسباني في قيادة الفريق إلى منصات النجاح، أجاب صانع الألعاب الأصفر: “كأس الملك والمجموعة الآسيوية ذات نفس قصير، يجب استغلال أخطاء الخصم الذي أمامك فيما لا تحتاج إلى مبادرة أو نوايا عمل هجومي وهو ما يستطيع كانيدا فعله، حالياً ما ينقص الرجل الإسباني هو حسن قراءة المباريات ومجاملة بعض اللاعبين”.

ويكمل: “ما أقصده بالمجاملة الطريقة التي زج بها محمد السهلاوي والفريق كان في طريقه للفوز، كانت تلك مجاملة منه والسؤال لماذا أشركه؟، ولكن الحمد الله الفريق نجح بالفوز” وختم حديثه بقوله: “أتمنى في القادم أن يثبت على نفس التشكيلة التي لعبت ضد الأوزبكيين”.

ويحل النصر ضيفا على الفيصلي السبت المقبل ضمن الجولة 19 من الدوري السعودي ، فيما يحتل الفريق المركز السابع بـ24 نقطة فقط.