من الأكثر هوساً بصور السيلفي البنات أم الشباب؟

Alshellah . اخر الاخبار 632

ظاهرة السيلفي هي ظاهرة مجتمعية عالمية، زاد رواجها مع ظهور برنامج إنستغرام ومن ثم سناب شات، ولكن من المهووس أكثر بالسيلفي الشباب أم البنات؟ وماهي نظرة كل منهما للآخر فيما يتعلق بهوس التصوير على طريقة السيلفي؟

من وجهة نظر الشاب:
محمد علي 21 عاماً طالب إدارة أعمال، أجابنا قائلاً: بالتأكيد أن الفتيات هن الأكثر هوساً بالتصوير على طريقة السيلفي؛ كون الفتيات يعشقن تصوير اللحظات وتوثيقها عبر السيلفي، كما أنهن يسعين لتقليد ماكياج وأزياء المشاهير؛ لذلك هن يستخدمن السيلفي لإبراز جمالهن وما يرتدين من أزياء، كما أن الفتيات يتبادلن الصور فيما بينهن أكثر من الشباب، خاصة صور السيلفي في المناسبات والحفلات والأفراح، وحتى في المطاعم والمولات.
أما عن نظرتي للفتاة المهووسة بالسيلفي، فأنا أراها غير جديرة بالثقة في تحمل المسؤولية مهما كانت، ولا تتحمل أن تكون زوجة أو أماً؛ كون أن التقاط السيلفي بشكل كبير يدل على الهوس بالجمال والثقة الزائدة بالنفس، فلا يمكن أن أتخيل فتاة مهووسة بالسيلفي لديها جدية في أي أمر.

من وجهة نظر الفتاة:
دنيا نخالة 20 عاماً طالبة جامعية، جاءت إجابتها عن سؤالنا على النحو التالي: أعترف أن التصوير على طريقة السيلفي هو أمر ممتع ولكن بحدود المعقول، إن الهوس والابتذال بذلك ينعكس سلباً على الشخص، وبرأيي أن الشباب هم الأكثر هوساً بالتصوير على طريقة السيلفي، وتحميل الصور على الانستغرام والسناب شات، والسبب يعود إلى أن الشباب في الأصل لديهم هوس بأشياء مختلفة أكثر من البنات، كهوس السيارات والرياضة والأحذية الرياضية والتباهي بالأجسام القوية، كما أنهم يقضون معظم وقتهم خارج المنزل وهي فرصة للتصوير على طريقة السيلفي.
وعن رأيي بالشاب المهووس بالسيلفي، فأنا أراه شخصاً غير كفء ليكون زوجاً وأباً، ولا يمكن الاعتماد عليه؛ كون التقاط السيلفي بكثرة يعكس الشخصية السطحية للشخص.